:: 1212 يوما.. الاتحاد لا ينتصر على الهلال ( الكاتب : المهذبة جدا )       :: كنبات باللون الابيض \ تجميعي ( الكاتب : ώảịţịήịg Яōşě✿ )       :: ساعات حائط \ تجميعي ( الكاتب : ώảịţịήịg Яōşě✿ )       :: التهاب النخاع الشوكي وأعراضه ( الكاتب : نور الشمس )       :: ((شرح حديث -من أعتق رقبة مسلمة -)) ( الكاتب : شوق المها )       :: الشباب والهلال يتزعمان التايكوندو ( الكاتب : نور الشمس )       :: الفرنسي أوليفييه جيرو يعود إلى تشكيلة تشيلسي ( الكاتب : نور الشمس )       :: ميسي يكسر الصيام برباعية ( الكاتب : نور الشمس )       :: مبشورة بمربى المشمش ( الكاتب : نور الشمس )       :: الكبيبة الخليجي باللحم والصنوبر ( الكاتب : نور الشمس )      

 

 

 

 ننتظر تسجيلك هـنـا


فـعـاليــات ومواضيع شــوق المميزة

نجم الأسبوع



 
العودة   منتديات شوق > منتديات المواضيع الاسلاميه , منتديات المواضيع العامه , صحيفة اخبار الالكترونية > ركن المواضيع الإسلامية > الرسول والصحابة
 

عدد المعجبين4الاعجاب

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
#1  
قديم 09-02-2019, 04:07 PM
الأقسـام الأســرية
أشواق العنزي غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 6331
 تاريخ التسجيل : Apr 2015
 وقتك معانا : 1784 يوم
 أخر زيارة : اليوم (05:28 PM)
 المشاركات : 852 [ + ]
 التقييم : 4815
 معدل التقييم : أشواق العنزي has a reputation beyond reputeأشواق العنزي has a reputation beyond reputeأشواق العنزي has a reputation beyond reputeأشواق العنزي has a reputation beyond reputeأشواق العنزي has a reputation beyond reputeأشواق العنزي has a reputation beyond reputeأشواق العنزي has a reputation beyond reputeأشواق العنزي has a reputation beyond reputeأشواق العنزي has a reputation beyond reputeأشواق العنزي has a reputation beyond reputeأشواق العنزي has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

الأوسمة الممنوحة

افتراضي أسلوب الرسول صل الله عليه وسلم في الحوار























أسلوب الرسول صل الله عليه وسلم في الحوار


أسلوب الرسول صل الله عليه وسلم في الحوار؛
للرسولِ صل الله عليه وسلم سِماتٌ أسلوبيَّة متعدِّدة في حواره نطقًا وأداءً، يُمْكن أنْ نُجْملها في سِمَتينِ:


الأولى: الفصاحة:
تميَّز أسلوبُ الرسولِ اللغويُّ بسِمَة الفصاحة، وهي التي جعلتْه شديدَ التميُّز حين يُحادِث الناسَ ويُحاورهم. ففصاحةُ منطوقِ الرسولِ تُشَكِّل جزءًا مِن تحدِّيه للكافرين، بحُكم تأثُّره صل الله عليه وسلم بالإعجاز القرآنيِّ في البلاغة والتأليف، وبالبيئة اللغويِّة المحيطةِ به، وهي عاليةُ الذائقة، سريعة الفهْم والتلقِّي، ولْنَنْظُر إلى مستوى الشِّعر الجاهليِّ الذي كان نموذجًا في النظْم الرَّفيع، فلما جاء القرآنُ بآياتِه أَعجَز العرَب، ولما رأى المسلمون بيانَ الرسول صل الله عليه وسلم وفصاحته تَعلَّقوا بمصاحَبته، ورغبوا في الحوار معه في كلِّ زمان ومكان، وقد كانت فصاحتُه صل الله عليه وسلم وسيلةً مُضافةً للإقناع بأيسَر عبارة، وأرقى طرْح، وأفصَح أسلوب.

والفصاحة "صفة تجتمِع لِلكلام، ولهيئة النطق بالكلام، ولموضوع الكلام... أمَّا فصاحة محمَّد فقد تكاملَت له في كلامه، وفي هيئة نُطقه بكلامه، وفي موضوع كلامه"، وهذا يعني: أن الفصاحة لا تقتصِر على طريقة النُّطق العربيِّ الفصيح، والرسولُ نموذجٌ فيها بنُطقه السامي للألفاظ العربية، فقد كان محمد صل الله عليه وسلم : "عربيَّ اللسان، فله من اللسان العربيِّ أفصحُه بهذه النشأة القرشية البدوية الخالصة، وهذه هي فصاحة الكلام، فقد كان جمالُ فصاحتِه في نُطقه كجمال فصاحتِه في كلامِه، واتَّفَقَت الرواياتُ على تنزيه نُطقه من عيوب الحروف ومخارجها، وقُدرته على إيقاعها في أحسَن مواقعِها، فهو صاحب كلامٍ سليمٍ في منطقٍ سليم".

كذلك لا تقتصِرُ على اختيار الكلمات العربية الصافيةِ المنْبع دون تكلُّف أو توعُّر، والرسول هو قدوة البُلَغاء في الكلمات المنتقاة، بل يُضاف إليها المعنى السامي الشريف، وهذا ما يَبزُّ فيه المفكرين والمصْلِحين والفلاسفة، ذلك أنه كان مُرسَلًا من الله تعالى، بأعظم رسالة، وأثقل أمانة.

يقول الله تعالى: ﴿ وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى * إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى ﴾؛ يَقُول تَعَالَى ذِكْرُهُ: وَمَا يَنْطِق مُحَمَّد بِهَذَا الْقُرْآن عَنْ هَوَاهُ ﴿ إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى ﴾؛ يَقُول: مَا هَذَا الْقُرْآن إِلَّا وَحْيٌ مِنَ اللَّه يُوحِيهِ إِلَيْهِ. قَوْله: ﴿ وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى ﴾: أَيْ: مَا يَنْطِق عَنْ هَوَاهُ، ﴿ إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى ﴾؛ قَالَ: يُوحِي اللَّه تَبَارَكَ وَتَعَالَى إِلَى جَبْرَائِيل، وَيُوحِي جِبْرِيل إِلَى مُحَمَّد صل الله عليه وسلم . وَقِيلَ: عَنَى بِقَوْلِهِ: ﴿ وَمَا يَنْطِق عَنِ الْهَوَى ﴾: بِالْهَوَى.

وجاء في تفسير القرطبي: "قَدْ يَحْتَجُّ بِهَذِهِ الْآيَة مَنْ لَا يُجَوِّز لِرَسُولِ اللَّه صل الله عليه وسلم الِاجْتِهَاد فِي الْحَوَادِث. وَفِيهَا أَيْضًا دَلَالَة عَلَى أَنَّ السُّنَّة كَالْوَحْيِ الْمُنَزَّل فِي الْعَمَل".

وبالتالي تكُون الفصاحة - وفقًا للمفهوم السابق - ذات أضلاع ثلاثة: هيئة النطق العربيِّ الأصيل، روعة التركيب وأصالة اللفظ وجمال التعبير، عِظَم المعنى وتساميه.

السِّمة الثانية: المنطق العذب:
فقد كان الرسول صل الله عليه وسلم ذا جاذبيةٍ خاصَّة لمستمعِيهِ، كلاما، وأسرعَهم أداءً، وأحلاهم منطقًا. وهذا له تأثير كبير في جذْب الآذانِ، وانفتاحِ القلوب، ورهافة العقول؛ لِذا كان الناسُ يَسعَون إلى مُصاحَبته أطولَ الفترات، استِئناسًا بحديثه، وإفادةً مِن هَدْيه. يقول الإمام ابن القيم: "إنَّ كلامه يأخذ القلوبَ، ويَسْبي الأرواحَ، ويَشهَد له بذلك أعداؤه، وكان إذا تكلَّم تكلَّم بكلامٍ مفصَّل، مبين، يَعُدُّه العادُّ ليس بهذٍّ مُسْرع ولا يحفظ، ولا منقطعٍ تَخَلَّلُه السكتات بين أفراد الكلام، بل هدْيُه فيه أَكْمَل الهدْي"، وكما تقول السيدة عائشة رضي الله عنها: "ما كان رسولُ الله صل الله عليه وسلم يَسْرد سَرْدَكم هذا، ولكن كان يتكلَّم بكلامٍ يُبيِّنه، فصْل، يحفظه مَن جلس إليه، وكان كثيرًا ما يُعيد الكلامَ ثلاثُا؛ ليُعقَل عنه". وهذا يعني: أن الرسول صل الله عليه وسلم كان يتكلَّم بوضوحٍ دون تقعُّر أو غموض في المعنى أو اللفظ.

♦ كلامه قليل اللفظ، غير مكْثر.
♦ يتمهَّل في نُطقه دون إسراعٍ يُضيع المعنى، ويُفقِد السامعَ التواصُلَ، أو بُطْءٍ يُمِلُّ السامعَ، ويُفقِده الانتباهَ.
♦ كان يُعيد كلامَه حتى يَعِيَ السامعُ مقولتَه، وهذا ما أدَّى لِحِفظِ أحاديثِه في الصدور، وتناقلتها الألسنةُ بنصِّها.

أيضًا كان المصطفى صل الله عليه وسلم "طويلَ السكوت، لا يتكلَّم في غير حاجة، يَفتَتح الكلامَ ويختمه بأشداقه، ويتكلَّم بجوامع الكلم... لا يتكلَّم فيما لا يَعْنِيه، ولا يتكلَّم إلا فيما يرجو ثوابه. وكان يخطب في كلِّ وقتٍ بما تقتضيه حاجة المخاطَبين، ومَصْلحتُهم".

وهذا يعني: أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان:
♦ سمتُه الصمت، والصمتُ يُعطي هيبةً كُبرَى لِصاحِبه، ويجعل الآذانَ تُنْصِتُ حينما يهمُّ بالكلام.
♦ ليس ثرثارًا، وإنما يتكلَّم إذا سُئل، أو كانت له حاجة.
♦ إذا تكلم فو ذو نُطقٍ واضحٍ، تَظهَر الكلماتُ بوضوح في حديثه.
♦ يتكلم بالخير، وهذا مِفتاح الثوابِ من الله، لأنه داعٍ للهُدى والخيرات.
♦ يُراعي القضايا الآنيَّة التي تهمُّ مَن أمامه، فلا يتكلَّم بما ليس في حاجة المخاطَب مِن همومٍ أو تساؤلات



















 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 09-02-2019, 11:40 PM   #2


عنيزاوي حنون متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7231
 تاريخ التسجيل :  Jul 2016
 أخر زيارة : اليوم (11:17 PM)
 المشاركات : 22,119 [ + ]
 التقييم :  34539
 
لوني المفضل : Blue

الأوسمة الممنوحة

افتراضي رد: أسلوب الرسول صل الله عليه وسلم في الحوار



جميل ورائع ومميز ماقدمته لنا
دام لنا عطائك الجميل والرائع والمتميز
دمت بحفظ الله


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 10-02-2019, 12:33 AM   #3
الأقسام التعليمية


صمتي اتعبهم متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8907
 تاريخ التسجيل :  Jan 2019
 أخر زيارة : اليوم (11:18 PM)
 المشاركات : 9,675 [ + ]
 التقييم :  29900
 الدولهـ
Saudi Arabia
 
 SMS ~
عندما يتحول الحب إلى كراهية
والتضحية إلى نكران
والإنسان إلى وحش ،

لا نملك إلّا إنّ نصمت .
لوني المفضل : Cadetblue

الأوسمة الممنوحة

افتراضي رد: أسلوب الرسول صل الله عليه وسلم في الحوار



جزاك الله خيرا


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 10-02-2019, 01:22 AM   #4


مشاعر مبعثره غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7535
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : 04-02-2020 (03:45 PM)
 المشاركات : 32,491 [ + ]
 التقييم :  79875
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 
 SMS ~
مثل آلثريآ مآلي تلآحيق ... مضوي شعآعي في سمَآ گل مخلۆق🌹
لوني المفضل : Black

الأوسمة الممنوحة

افتراضي رد: أسلوب الرسول صل الله عليه وسلم في الحوار



طرح جميل
احسنتِ


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 10-02-2019, 02:24 AM   #5


sasa2010 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8923
 تاريخ التسجيل :  Jan 2019
 أخر زيارة : 07-03-2019 (04:23 AM)
 المشاركات : 1,905 [ + ]
 التقييم :  1722
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 
 SMS ~
اللَّهُمُّ اِنْكِ عَفْوَ تَحَبَّ الْعَفْوُ فاعفو عَنَا
لوني المفضل : Black

الأوسمة الممنوحة

افتراضي رد: أسلوب الرسول صل الله عليه وسلم في الحوار



إبداع دون حدود..
وتمييز دون توقف..
وعطاء باذخ لم يحتضن غير الجمال


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 11-02-2019, 09:06 AM   #6


عنود غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8939
 تاريخ التسجيل :  Feb 2019
 أخر زيارة : 09-04-2019 (09:58 AM)
 المشاركات : 173 [ + ]
 التقييم :  220
لوني المفضل : Cadetblue

الأوسمة الممنوحة

افتراضي رد: أسلوب الرسول صل الله عليه وسلم في الحوار



دام عطائِك يَ طُهر
ولا حُرمنا انتقائِك المُميز والمُختلِف دائِماً
حفظكِ الله من كل مكروه


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ضحك الرسول صلى الله عليه وسلم ام عمر الرسول والصحابة 9 05-01-2020 03:37 PM
أعظم قصيدة في مدح الرسول صلئ الله عليه وسلم من لدن شاعر الرسول حسان بن ثابت نسمة هدوء قسم القصائد الصوتية 6 05-01-2020 03:34 PM
من سنن الرسول صلى الله عليه وسلم سُكُون الرسول والصحابة 8 05-02-2017 12:38 AM
وفاة الرسول صل الله عليه وسلم ـــ الشيخ محمد العريفي حفظه الله أميرة المرئيات والصوتيات الإسلامية 9 17-07-2016 10:30 AM
صفات الرسول صلى الله عليه وسلم بنادوول ركن المواضيع الإسلامية 2 06-05-2015 02:12 AM


All times are GMT +3. The time now is 11:18 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
دعم Sitemap Arabic By

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1