الله يحييك معنآ هـنـا


فـعـاليــات شــوق

فعالية تحدي الثنائيات

قريبا

قريبا



 
العودة   منتديات شوق > الأقســام الأدبية والثقافية > شـوق القصص والروايات
 

شـوق القصص والروايات قصص , روايات أدبية , قصص الحب , قصص واقعية و حقيقية

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
#1  
قديم 12-11-2014, 12:00 AM
لك الشوق غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Male
SMS ~
الأوسمة الممنوحة
لوني المفضل Crimson
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل : May 2012
 وقتك معانا : 3062 يوم
 أخر زيارة : 05-06-2020 (08:46 PM)
 الإقامة : حيث اكون
 المشاركات : 33,693 [ + ]
 التقييم : 9757
 معدل التقييم : لك الشوق has a reputation beyond reputeلك الشوق has a reputation beyond reputeلك الشوق has a reputation beyond reputeلك الشوق has a reputation beyond reputeلك الشوق has a reputation beyond reputeلك الشوق has a reputation beyond reputeلك الشوق has a reputation beyond reputeلك الشوق has a reputation beyond reputeلك الشوق has a reputation beyond reputeلك الشوق has a reputation beyond reputeلك الشوق has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

الأوسمة الممنوحة

افتراضي الكوبرا والشقة الملعونة




جديد منتدى
[عزيزى الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد التسجيلللتسجيل اضغط هنا]


[عزيزى الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد التسجيلللتسجيل اضغط هنا]


[عزيزى الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد التسجيلللتسجيل اضغط هنا]


قام الأبوين من نومها فزعان بسبب صرخة قوية من غرفة ابنتهما ذات العاشرة من عمرها وأسرعا وهم يتعثران ويتخبطان فيما يصادفهما حتى وصلا لغرفة البنت
ودخلت الأم وهي في قمة الفزع صائحة
=ابنتي حبيبتي ما بك يا فلذة كبدي
وأخذت تحتضنها بعدما لمحت آثار الخوف في عينيها
وأنفاسها تتسارع وهي ترتجف بعنف وقد جف حلقها
ولاتردد غير جملة واحده
= الكوبرا الكوبرا ثعبان الكوبرا ياأمي تطاردني كادت تلتهمني

ولم تكن هذه المرة الأولى التي يحدث هذا الموقف
انها المرة السادسة
أخذت الأم تتلو بعض الايات وتنفخ في وجة ابنتها حتى تهدأ وتنام
والأب واقف امامهما يضرب كفا بكف ولا يعلم كيف يتصرف حيال

هذا الأمر فمنذ انتقالهما لهذا المنزل منذ سنة وابنتهما تعاني الكوابيس

بشكل مستمر والخوف لا يفارقها ابدا
وأتى الصباح ومازالت الفتاة نائمة بين احضان ابويها
حتى حان موعد المدرسة وأوصلت الأم ابنتها
وعادت للمنزل وقد قررت دخول الغرفة وتفتيشها بدقة
فعلت الأم ....وفي ذات الليلة قررت الأم ان تدخل وتكرر ما فعلته صباحا
ولكنها حينما دخلت الغرفة سمعت صوت فحيح أفعى بشكل واضح
سرت قشعريرة الخوف جسدها قامت بحذر وصارت تخطو خطوة وتأخر أخرى
وقامت بفتح الخزانة التي ظنت ان الصوت آت من داخلها لتجد أكوام من الجلد الميت لثعابين الكوبرا داخلها صرخت فزعه وصارت تصرخ بقوة وعنف
منادية زوجها
= انجدني يا اسماعيل جلود ثعابين جلود ثعابين في خزانة ابنتي ياويلي ياويلي
دخل الأب وقد جحظت عيناه في رعب وسحب زوجته صارخا
اخرجي بسرعة أخرجي بسرعة
وخرجا من الغرفة وهما في حالة ذهول وخوف وترقب
قرارا ان يذهبان بابنتهما لجدتها حتى يفتشان البيت جيدا
خوفا عليها من الأذى وجدا ان البيت نظيف تماما ما عادا غرفة الفتاة
التي أصبحت مليئة بجلود الثعابين الميتة في كل مكان فيها على الفراش والخزانه وحتى على السجاد والمكتب والنوافذ بشكل مقزز ومرعب
وصوت الفحيح يزداد بشكل قوي وكأن ألوف الثعابين تصدر هذا الفحيح
أغلق الأب الباب بسرعة والذهول والتوجس قد ملأ عينيه وهو يترقب كل ركن في البيت
هتفت الأم وقد تملكها الرعب والحيرة
= ماذا سنفعل يااسماعيل؟ هل سنسكت عن هذا الأمر؟.....انا حتى الآن لاافهم معنى ما يحدث ولا سببا له يجب ان نخبر صاحب الشقة بأسرع وقت لم اعد ارغب في البقاء هنا لحظة واحده
لما بالذات غرفة ابنتي لما يا اسماعيل لما ؟
= أنا ايضا أرى ذلك يجب أن نرحل من هذا البيت فورا ولكن علي اولا
ان افهم سبب ما يحدث فأرواحنا ليست لعبه أنا اشعر اننا خدعنا
اذهبي أجمعي حاجياتنا وأغراضنا
وفي اليوم التالي قرر الأب زيارة صاحب الشقة الذي
قد تغيرت ملامحه وظهر القلق على محياه حينما رأى الرجل أمامه
عندما لاحظ الأب ذلك هدده بإبلاغ الشرطة لتحقق في الأمر اذا لم يقدم تفسيرا
لما حدث معهم
تردد الرجل وأطرق رأسه في الأرض وسكت قليلا ثم رفع راسه قائلا
= هل لديك أبنة ؟
قال الأب في قلق
= نعم لدي أبنة .........لم تسأل عنها هي بالذات ؟
سكت الرجل فترة وهو ينظر في الأرض
= هل تبلغ من العمر عشر سنوات ؟
رد الأب وقد تملكه الخوف وكادت تسمع نبضات قلبه من قوتها
= نعم ........
سكت الرجل برهة ونظر للأب ثم قال
= هي المقصودة إذن ......خذ عائلتك وارحل من البيت فورا
فإن لم تفعل سوف تقتل الحية ابنتك لا محالة
أمسك الأب بتلابيب المؤجر في خوف مختلط بغضب وقد جحظت عيناه
وقال له
=إن لم تخبرني قصة هذا البيت اللعين الآن سوف اقتلك .....اتفهم ؟
حاول الرجل تخليص رقبته من ايدي الأب صارخا
= اتركني انت تخنقني هكذا انتظر سوف اشرح لك حالا
وجلس الرجلان ...وبدأ المؤجر في سرد القصة
....
=كانت هناك أسرة تسكن هذا البيت زوجان وثلاث فتيات
حدث انفصال بين الزوجين
وبعد الانفصال قررت الزوجه ترك بناتها الثلاث للأب ليرعاهن
وسكت المؤجر برهة واشعل سيجارة بتوتر ثم استطرد في أسى
أحضر الأب ثعبان الكوبرا ضخما ووضعه في غرفة بناته الثلاث
ليقتلهن بسبب حالته النفسية التي ساءت بعد الطلاق بحجة انه يريحهما من
عذاب الدنيا ولكن ظل شبح الكوبرا يطارد كل طفلة تبلغ العاشرة من عمرها
لأن اكبرهن كانت في العاشرة من عمرها واستطاعت قتله بعد صراع مرير قبل انتشار السم في جسدها وموتها بعد ذلك .......
وشبحه الساكن الآن ينتقم ............من كل فتاة بهذا العمر تسكن في نفس الغرفه التي قتلن فيها الفتيات لدغا .....لقد قتل منذ سنتين فتاة ابويها استأجرا مني المنزل
ويبدو انه سيفعل نفس الأمر مع ابنتكما ايضا
امسك الرجل برقبة المؤجر بقوة وكاد يخنقه
= لما لم تخبرني عندما اتيت لك اول مرة كي أستأجر المنزل لما ؟
حاول الرجل التخلص من يد الأب بصعوبه قائلا
= سألتك هل لديك أولاد قلت لي ليس لدي فلما كذبت علي ؟
سحب الأب يديه عندما تذكر أنه كذب على المؤجر حينما علم بان من شروط
المؤجر هو عدم وجود اطفال للمستأجر
ترك الرجل وجرى يقفز من على الدرج بأقصى سرعته يجري ويجري
والرعب والخوف قد سيطر على تفكيره ... نادما على رفضه ان تبيت ليلة أخرى عند جدتها
ابنته الآن في طريقها للمنزل عائدة من المدرسه
وعند وصوله سمع زوجته تصرخ بكل قوتها والمنزل مليء بالبشر
سكان العمارة الذين يحاولون تخليص الفتاة من براثن الحية التي انقضت عليها فور دخولها للمنزل بطريقة مفاجئة وألتفت حولها لتخنقها
اسرع الأب للمطبخ وأحضر فأسا كان محتفظا به
وهجم بكل قوته على الحية التي فشل الجيران للوصول اليها
وأصبح يضربها بالفأس بكل قوته والعرق يتصبب من جسمه وصراخ النساء يعلو
المكان والفحيح يزداد يزداد حتى قطع رأسها بضربة قاضية
وماتت الأفعى بعد صراع مرير
بعدها نجت العائلة بأعجوبة وفرت هاربة
من منزل ملعون ...



[عزيزى الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد التسجيلللتسجيل اضغط هنا]


مما راق لى


hg;,fvh ,hgarm hglgu,km




جديد منتدى
 توقيع :
تطمن لاتظن اني مع الايام راح انساك


رد مع اقتباس
قديم 12-11-2014, 02:35 PM   #2


الصورة الرمزية انثى تعشق الورد
انثى تعشق الورد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5306
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 20-11-2014 (08:16 PM)
 المشاركات : 240 [ + ]
 التقييم :  100
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
بـ بكي على صدرك وقليبك ” المنديل “
كيف أحسّ بـ ضيق وكتوفك وسآده ♥
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: الكوبرا والشقة الملعونة



[عزيزى الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد التسجيلللتسجيل اضغط هنا]


 


رد مع اقتباس
قديم 12-11-2014, 02:40 PM   #3


الصورة الرمزية سندريلا
سندريلا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5185
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 27-07-2019 (04:02 AM)
 المشاركات : 13,789 [ + ]
 التقييم :  2930
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Firebrick

الأوسمة الممنوحة

افتراضي رد: الكوبرا والشقة الملعونة



ي ساتر

قصة رااائعه .. سلممممت


 
 توقيع :
أبوي ذكراه بقلبي ماتغيب و أخوي ولا يوم بحياتي نسيته

!$!


رد مع اقتباس
قديم 21-01-2015, 12:03 PM   #4


الصورة الرمزية ملاكـ
ملاكـ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6158
 تاريخ التسجيل :  Jan 2015
 أخر زيارة : 05-02-2015 (05:13 PM)
 المشاركات : 198 [ + ]
 التقييم :  100
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: الكوبرا والشقة الملعونة



مووضوع روعه
جزااكـ الله خيرأأ




 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الكوبرا والشقة الملعونة لك الشوق شـوق القصص والروايات 1 19-12-2014 03:08 AM
المنظومة المالية للاتحادات الرياضية «تحت المراقبة» ألجـنرأل شبكة أخبار الـرياضـة العربية والعالمية 0 27-07-2014 05:10 PM
وفـاة 3 فتيات بقطار الموت في ملاهي الكوبرا في الخبر !! جولانار من هنـا وهنــــاك 29 01-08-2011 07:37 AM

Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
دعم Sitemap Arabic By

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96