قلب العقرب : نشوفكم على خير والوطن كل يوم بخير ): زورونا في المدينة الانسانية في احتفال عيد السعودية مهرجانات وفعاليات وسيارات كلاسيكية ياهلا يااهل الشوق تنورون قلب العقرب : الفريق الازرق يحتاج دعمكم وتشجيعكم صوتوا لنا والله لنا انا ويامن المسافر

 

 

 الله يحييك معنآ هـنـا

اليوم الوطني 90 للمملكة العربية السعودية ، الموافق للثالث والعشرين من شهر سيبتمبر

اليوم الوطني 90 للمملكة العربية السعودية ، الموافق الثالث والعشرين من شهر سيبتمبر


فـعـاليــات شــوق

فعالية تحدي الثنائيات

قريبا

قريبا



 
العودة   منتديات شوق > الأقســام الأدبية والثقافية > شـوق الخواطـــر
 

شـوق الخواطـــر خواطر حب , خواطر رومانسيه - خواطر حزينة - خواطر مدح

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
#1  
قديم 23-05-2011, 08:15 AM
هويتك وأبتدى عمري غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 679
 تاريخ التسجيل : Apr 2011
 وقتك معانا : 3451 يوم
 أخر زيارة : 12-12-2012 (08:36 PM)
 المشاركات : 3,535 [ + ]
 التقييم : 100
 معدل التقييم : هويتك وأبتدى عمري will become famous soon enoughهويتك وأبتدى عمري will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
اجمـــل وأرق مقــــــال عــن الجــوهـــرة المميــزة ؟؟؟




جديد منتدى
امى .......ياشمس دربى

امسكت بقلمى وحاولت ان اسطر به ما يجول فى خاطرى وما اشعر به من احاسيس تجاه امى فعجز القلم عن وصف شلال المشاعر المتدفق ووقف ساكنا لا يستطيع التعبير
فمهما وصفت فيها او عبرت عن مشاعرى فلن اوافيها حقها فهى رحمة الله لى فى تلك الحياة
فهى كالبستان الذى استظل باشجاره وآكل من ثماره وهى نبع الماء المصفى الذى ارتوى منه حين يحيط بى جفاف المشاعر من كل المحيطين بى فهى نبع لا يجف ولا ينضب
وهى الشمس التى تنير دربى فتوجهنى للصواب وتصحح مسارى فى دروب الحياة وهى كالبلسم لجروحى وقد تداونى وهى تتالم ولا تجد من يخفف عنها آلامها
فعطائها لانهاية له منذ ان حملتنى بين ذراعيها حتى يومنا هذا وهى تعطى ولا تنتظر المقابل
كمن يزرع ارض ويراعيها ولا ينتظر حصادها فاسال الله ان يجازيها خير الجزاء على ما قدمت ولا تزال تقدمه من اجلى
واذا بحثنا عن مكانة الام فى الاسلام فنجد ان الله اكرمها بان جعل الجنة تحت اقدامها فمن اراد ان يدخل الجنة فليلزم تحت قدمى امه فهناك سيجد جنة الدنيا والاخرة
ويكفى ان الانسان الذى تموت امه ينادى ملك فيقول اعمل يا ابن آدم فقد ماتت من كنت تكرم من اجلها
ويكفى ان دعوة الام تخترق السموات السبع فهنيئا لمن كانت امه تدعى له وهى راضية عنه
ونجد ان اول من تدخل الجنة يوم القيامة هى ام مات زوجها وبقيت بعدها تربى ايتامها
وايضا الام التى يموت ابنها يبنى لها قصر فى الجنة جزاء على صبرها لمعرفة الله عز وجل بمدى المها على فراق وليدها
وهناك نماذج لامهات يفخر بهم الدين والاسلام كام الامام الشافعى والخنساء وغيرهن كثير....

فليس أكمل الأمهات تلك الأم التي امتلأت في عقلها بصنوف من العلوم والمعارف النظرية أو التجريبية،في حين أن القلب خواء مما ينفع بيتها أو يفيده، إن مثل هذه الأم تحل بما تعلمت مشاكل وتخلق مشاكل أخرى، لا ليس نضح الأم كمثل هذا، إنما الأم هي تلك المصونة العفيفة، التي أضاءت قلبها بنور الإيمان والطاعة، والاتباع للكتاب والسنة، والتي هي لبعلها وولدها كالإلهام والقوة في إدخال السرور، والنقص من الآلام
وفى الختام ادعو الله ان يحفظ امى من كل سوء وان يرزقها الفردوس الاعلى وان يجعلنا امهات صالحات قانتات حافظات للغيب وللمسئولية التى القاها الله على عاتقنا
وان يحفظ لكلا منا امه ويبارك فيها ويعيننا على بر اكهاتنا ويرزقنا رضاهن عنا


أكبر وأنا عند أمي صغير، وأشيب وأنا لديها طفل، هي الوحيدة التي نزفت من أجلي دموعها ولبنها ودمها، نسيني الناس إلا أمي، عقَّني الكل إلا أمي، تغيَّر عليَّ العالم إلا أمي، الله يا أمي: كم غسلتِ خدودكِ بالدموع حينما سافرتُ! وكم عفتِ المنام يوم غبتُ! وكم ودَّعتِ الرُّقاد يوم مرضتُ! الله يا أمي: إذا جئتُ من السفر وقفتِ بالباب تنظرين والعيون تدمع فرحاً، وإذا خرجتُ من البيت وقفتِ تودعينني بقلب يقطر أسى، الله يا أمي: حملتِـني بين الضلوع أيام الآلام والأوجاع، ووضعتِـني مع آهاتك وزفراتك، وضممتِـني بقبلاتك وبسماتك، الله يا أمي: لا تنامين أبداً حتى يزور النوم جفني، ولا ترتاحين أبداً حتى يحل السرور علي، إذا ابتسمتُ ضحكتِ ولا تدرين ما السبب، وإذا تكدّرتُ بكيتِ ولا تعلمين ما الخبر، تعذرينني قبل أن أخطئ، وتعفين عني قبل أن أتوب، وتسامحينني قبل أن أعتذر، الله يا أمي: من مدحني صدقتِه ولو جعلني إمام الأنام وبدر التمام، ومن ذمني كذبتِه ولو شهد له العدول وزكَّاه الثقات، أبداً أنتِ الوحيدة المشغولة بأمري، وأنتِ الفريدة المهمومة بي، الله يا أمي: أنا قضيّتك الكبرى، وقصتكِ الجميلة، وأمنيتك العذبة، تُحسنين إليّ وتعتذرين من التقصير، وتذوبين عليّ شوقاً وتريدين المزيد، يا أمي: ليتني أغسلُ بدموع الوفاء قدميكِ، وأحمل في مهرجان الحياة نعليك، يا أمي: ليت الموت يتخطاكِ إليَّ، وليت البأس إذا قصدكِ يقع عليَّ:
نفسي تحدثني بأنك متلفي روحي فداك عرفت أم لم تعرفِ يا أمي كيف أردّ الجميل لكِ بعدما جعلتِ بطنكِ لي وعاء، وثديك لي سقاء، وحضنكِ لي غطاء؟ كيف أقابل إحسانكِ وقد شاب رأسكِ في سبيل إسعادي، ورقَّ عظمكِ من أجل راحتي، واحدودب ظهركِ لأنعم بحياتي؟ كيف أكافئ دموعكِ الصادقة التي سالت سخيّة على خدّيكِ مرة حزناً عليَّ، ومرة فرحاً بي؛ لأنك تبكين في سرّائي وضرّائي؟ يا أمي أنظر إلى وجهكِ وكأنه ورقة مصحف وقد كتب فيه الدهر قصة المعاناة من أجلي، ورواية الجهد والمشقة بسببـي، يا أمي أنا كلي خجل وحياء، إذا نظرت إليك وأنت في سلّم الشيخوخة، وأنا في عنفوان الشباب، تدبين على الأرض دبيباً وأنا أثبُ وثباً، يا أمي أنتِ الوحيدة في العالم التي وفت معي يوم خذلني الأصدقاء، وخانني الأوفياء، وغدر بي الأصفياء، ووقفتِ معي بقلبك الحنون، بدموعكِ الساخنة، بآهاتكِ الحارة، بزفراتكِ الملتهبة، تضمين، تقبّلين، تضمّدين، تواسين، تعزّين، تسلّين، تشاركين، تدْعين، يا أمي أنظر إليك وكلي رهبة، وأنا أنظر السنوات قد أضعفت كيانكِ، وهدّت أركانكِ، فأتذكر كم من ضمةٍ لكِ وقبلة ودمعة وزفرة وخطوة جُدتِ بها لي طائعةً راضيةً لا تطلبين عليها أجراً ولا شكراً، وإنما سخوتِ بها حبّاً وكرماً، أنظر إليك الآن وأنتِ تودعين الحياة وأنا أستقبلها، وتنهين العمر وأنا أبتدئه فأقف عاجزاً عن إعادة شبابك الذي سكبتِه في شبابي وإرجاع قوّتكِ التي صببتِها في قوّتي، أعضائي صُنِعت من لبنكِ، ولحمي نُسج من لحمكِ، وخدّي غُسِل بدموعكِ، ورأسي نبت بقبلاتكِ، ونجاحي تم بدعائك، أرى جميلك يطوّقني فأجلس أمامك خادماً صغيراً لا أذكر انتصاراتي ولا تفوقي ولا إبداعي ولا موهبتي عندك؛ لأنها من بعض عطاياكِ لي، أشعرُ بمكانتي بين الناس، وبمنـزلتي عند الأصدقاء، وبقيمتي لدى الغير، ولكن إذا جثوتُ عند أقدامكِ فأنا طفلكِ الصغير، وابنكِ المدلّل، فأصبح صفراً يملأني الخجل ويعتريني الوجل، فألغي الألقاب وأحذف الشهرة، وأشطب على المال، وأنسى المدائح؛ لأنك أم وأنا ابن، ولأنك سيّدة وأنا خادم، ولأنك مدرسة وأنا تلميذ، ولأنكِ شجرة وأنا ثمرة، ولأنكِ كل شيء في حياتي، فائذني لي بتقبيل قدميكِ، والفضل لكِ يوم تواضعتِ وسمحتِ لشفتي أن تمسح التراب عن أقدامكِ. ربِّ اغفر لوالدي وارحمهما كما ربّياني صغيراً.





طبعـــا هي الجوهرة المميزة كاللؤلؤ دائما متألقه
فلو كتبنا طيله الدهر لم نوفي حقها كاملا وهي
بعض الشعر اهديها لامي الغاليه اللتي هي
سعادتي بالدنيا وجنتي بالاخرة ورضى ربي علي



ماذاأهديك يازهرةالبستان*يا حبًا ًتغلغل في عمق وجداني
يامن إختارك الله لي أمًا * تمضي الليالي الساهرة ترعاني
رجاءًياأمي أخبريني عن هدية * تليق بما بادرت به
من تفان
محبوبةأنت بين النساءجميعًا * فكلماتك نوريسري في كياني
أسمعهامنك بقلبي وكل مشاعري*ليس كما يسمع الناس بالآذان
لوكنت أملك الدنياومافيها*لكانت تلك هديتي بكل امتنان
لكني لاأملك سوىقلب بسيط*يحمل لك كثيرًامن العرفان
أهديه إليك في يومك الحالي*نابضًابالصدق مع أحلى الأماني


أهديه إلي أحلي أم في العالم أمي أقول لكي أنني أحبك كثيرا







أمــــــــــي
ياامي ياغلا الدنيا واصدق عاطفه في الكون
وادفى حضن يحضني ..واكبر قلب يحويني
انا بج دنيتي جنه وبسماتج مطر ونزول
وضحكاتج ربيع اخضر زهوره فتحت فيني
اذا شفتج ارى الدنيا..صباح بالفرح مسكون
واذا غبتي عن عيني ..يغيب النور عن عيني
عشقتج والهوى طفل..ربى في خافق المفتون

كبر هذا الطفل واصبح..غرامه يسبق اسنيني
انا يامي ترى مااوفيلج مهما يكون
جميلج دين في عمري ..وربي بج اموصيني
ومهما عشتي لج وافي ..بظل لج الوافي المديون
لانج روح في قلبي .. ودم في شرايني
]
امي اللي قلبهـا عـن كـل قلـب
شفت منها في حياتـي كـل خيـر
امي اللي حبهـا مـن جـد حـب
يا حلات احساسها العذب الغزيـر
ان تعبت النوم يرفـض لا يطـب
عينها حتى تعـرف انـي بخيـر
ان بغيت احسب غلاها ما نحسـب
احسب احسب لكن اغلط في الاخير
هاذي امي قلبها عـن كـل قلـب
كيف اقارب حبها مع حـب غيـر ؟؟؟؟؟

( امي )
أنا منك وأنتي مني
( امي )
ياأروع ملاك يحضني
ولو أقدر أحط عمري على عمرك
لان العمر من دونك مايهمني

من غيرك
ياأمي
بطولة العمر أدعيله
ولآ ضاقت بي الدنيا
أحط راسي على صدره وأشكيله

يمه فديتك لاتقولين ناسي
والله مانسى من حملني حشاها

امي يانبع الحب ياتاج راسي
انتي سنا للعين وانتي ضواها

انتي دوا للروح لي اشتد ياسي
انتي انا لوقلت عمري فداها

يبه الغـــالي

والله اني لو رخصت العمر كله في رضاك
……………………… مايوفي ربع حقك وانت حقك مايهون
يايبه ياتاج راسي يا عسى عمري فداك
…………………….. ياغناتي والله انك لو تبي عيني تمون
واحد وثلاثون عام ماترددت بعطاك
……………………. ياشبيه الغيث لامن ساقته غر المزون
والله اني لو كثر خيري فانا خيري ذراك
…………….. شوفني بنت كامله بس دونك .. ويش اكون؟
ووش يكون العمر من دون اجتهادي في غلاك
……………. ووش يكون العطف والرحمه بدونك وش تكون؟
يايبه يانور عيني شب عمري في هناك
………………… والله انه ابرد امن الما على كبد الظعون
يايبه ياجعل روحي فدوه لموطى خطاك
………………….. حطني بينك وبين الوقت وكبار الطعون
العمر والنفس واللي املكه كله فداك
………………… واعرف انه ربع حقك وانت حقك ما يهون

الجود شيخ تملكه عدة اطراف
بس المراجل حالفه انك ولدها
عريب جد وحاوين كل الاعراب
دنياك جنه بس فعلك رغدها
كن العلوم الطيبة عندك اهداف
صارت فريسه وانت كنت اسدها







لــــــــوو كــــنــــــت أستطيـــــــــــع أن المـــــس قــوس قــزح لكتبـــــت اســــــم [[ أمــــــــي ]] علــــى قمتــــــه /ًُ









جديد منتدى

رد مع اقتباس
قديم 23-05-2011, 09:19 AM   #2


الصورة الرمزية Ŕ7ЗềĿ
Ŕ7ЗềĿ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 430
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 10-10-2019 (08:08 AM)
 المشاركات : 2,761 [ + ]
 التقييم :  113
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



احرف بعبق الرياحين
هنار رايت جمال الكلمات
وقرات بوح حساس راقي
ارتشفت منه الدفء والحب
ولم اكتفي

سأبقى بانتظار جديدك ...


 


رد مع اقتباس
قديم 23-05-2011, 03:41 PM   #3


الصورة الرمزية غربة مشآعر
غربة مشآعر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 232
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 28-11-2013 (10:15 PM)
 المشاركات : 7,562 [ + ]
 التقييم :  100
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي



قلب نابض وقلم حيران وفكر شارد عجزت عن التعبير
بوحـ راقيـ و جميلـ ..!!
نزفـ أكثر منـ رائعـ ..!!
يعجز قلميـ عنـ وصفـ ما سطرتهـ أناملكـ ..!!
فـ متصفحكـ أشبهـ ..
بلوحهـ أبدعـ فيها رسامها ..
وأتقنـ فيها جميعـ ملامحها ..!!
{شكرا لكـ بقدر السماء }
وبقيت بهذا الرقيـ والابداع..!!

تحياااتي لك..


 


رد مع اقتباس
قديم 23-05-2011, 05:21 PM   #4


الصورة الرمزية عظيم الشوق
عظيم الشوق غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 98
 تاريخ التسجيل :  Aug 2010
 أخر زيارة : 23-12-2019 (07:41 PM)
 المشاركات : 25,678 [ + ]
 التقييم :  2454
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



كلمات في منتهي الروعه والجمال

لقد استمتعت كثيراا بما قرات بين سطورك

بانتظار المزيد من جديدك

تقبلي مروري

عظيم الشوٌقٌ


 
 توقيع :
سوف يتوفآني الله يوماً من اﻷ‌يآم ، وسوف تكون لي وصيه ،*وهي :*توآرث*حب*{ الــهـﻼ‌ل }*بين أبنآئـي*


اذا كـان للهـلال مليـون عـاشق فأنـا واحـد منهـم .. وإذا كـان للهـلال عاشق واحـد فـ هو أنـا ... وإذا لـم يكن للهـلال نـاس تعشـقه فـ اعتبروني قد مُـــت !!


رد مع اقتباس
قديم 23-05-2011, 05:44 PM   #5


الصورة الرمزية طاريك أربكني
طاريك أربكني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 416
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 27-07-2012 (12:59 AM)
 المشاركات : 7,379 [ + ]
 التقييم :  100
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



طرح بغاية الروعه وكلمات راقت لي كثيراً
//
دام بحر عطاءك للإبداع دائماً
//
بإنتظار جديدك
::

.. تقــبلي م’ـــروري ..
كل أإألــــ ود وباأإأإقــة ورد


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
دعم Sitemap Arabic By

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96