:: إعلامي: فهد المولد قد ينتقل لصفوف النصر ( الكاتب : عـمــــر )       :: انمي في السوق ( الكاتب : عـمــــر )       :: معايير جمال المرأة في بعض دول العالم ( الكاتب : عـمــــر )       :: تحدثُ الي الدنيا.... ( الكاتب : عـمــــر )       :: الفواكه التي ذكرت في القرآن الكريم ( الكاتب : هاجسي )       :: أيامُ حياتِك .. أم حياةُ أيامِك ( الكاتب : هاجسي )       :: أحمد ديدات دعوة حتى آخر رمق ( الكاتب : نور الشمس )       :: من بيتك 2 ديكورات خارجيه تجميعي ( الكاتب : نور الشمس )       :: برشلونة يحارب العنصرية بعد واقعة فلويد ( الكاتب : هاجسي )       :: لويس ابن داريوس ( الكاتب : عـمــــر )      

 

 

 الله يحييك معنآ هـنـا


 
العودة   منتديات شوق > الأقســام الأسريـة > الحمل والولادة , عالم الطفل
 

الحمل والولادة , عالم الطفل قسم الحمل والولادة سوف تجدين كل المعلومات التي عليك ان تعرفيها

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
#1  
قديم 06-07-2014, 12:03 AM
حوامل غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 5399
 تاريخ التسجيل : Jul 2014
 وقتك معانا : 2158 يوم
 أخر زيارة : 12-07-2014 (03:57 PM)
 المشاركات : 320 [ + ]
 التقييم : 100
 معدل التقييم : حوامل will become famous soon enoughحوامل will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي التلقيح , التلقيح داخل الرحم




جديد منتدى
التلقيح , التلقيح داخل الرحم



التلقيح داخل الرحم (IUI) هو شكل من أشكال المساعدة على الإخصاب. خلال هذا الإجراء، تضع طبيبتك الحيوانات المنوية التي تم غسلها وإعدادها داخل رحمك وبالقرب من بويضتك في وقت يتزامن مع إباضتك. كثيراً ما يتم الجمع بين التلقيح داخل الرحم وأدوية الخصوبة لزيادة فرصك في الحمل.





هل يمكن أن يفيدنا التلقيح داخل الرحم؟

قد يساعدكما التلقيح داخل الرحم كزوجين إذا:
كان لدى زوجك قلة نسبية في عدد الحيوانات المنوية أو ضعف في حركتها، لكن يجب أن تكون الحيوانات المنوية سليمة وقادرة على الحركة لتجعل هذا العلاج مفيداً. ما لم يكن الوضع كذلك، قد يكون التخصيب الصناعي (IVF) أو الحقن المجهري (ICSI) مناسبين أكثر.
كنت غير قادرة على المجامعة بسبب عجز، أو إصابة، أو إذا كان زوجك يعاني من سرعة القذف.
كانت لديك إصابة خفيفة ببطانة الرحم الهاجرة.
كانت مشاكل الخصوبة بالنسبة لك ولزوجك غير معروفة الأسباب.
حتى ينجح التلقيح داخل الرحم، يجب أن تكون قناتا فالوب لديك مفتوحتين وسليمتين. لمعرفة ذلك، ستحتاجين إلى الخضوع لفحص قناة فالوب. يتم الفحص عبر تنطير البطن، وهو شكل من أشكال جراحة الفتحة الرئيسية (keyhole surgery)، أو أشعة الصبغة على الرحم والأنابيب hysterosalpingogram، وهو شكل من أشكال الأشعة السينية. قد تحدد هذه الفحوصات أية مشاكل أو انسداد في الرحم أو قناتي فالوب. لا ينصح بالتلقيح داخل الرحم إذا كانت كلا القناتين مصابتين بالتصاقات أو ندوب جرح ملتئم ما قد يمنع البويضة من الانتقال من مبيضيك إلى الرحم. لكن إذا كانت إحدى القناتين على الأقل تؤدي وظيفتها بشكل جيد والمبيض على نفس الجانب، فقد يكون التلقيح داخل الرحم خياراً بالنسبة لك.
كيف يتم إجراء التلقيح داخل الرحم؟

بحسب طبيعة مشكلة الخصوبة لديك، قد تحتاجين إلى أدوية الخصوبة مع العلاج بالتلقيح داخل الرحم. إذا كنت تأخذين أدوية للخصوبة تسمى دورة محفّزة لأن الأدوية تحفّز الإباضة. ما لم يتم استخدام عقاقير يطلق عليها دورة غير محفّزة أو دورة طبيعية. لا ينصح بتحفيز الإباضة إذا كان زوجك فقط هو الذي يواجه مشكلة في الخصوبة، أو لم يكن هناك سبب مبرر لقلة الخصوبة. عند أخذ أدوية الخصوبة يزيد كثيراً احتمال حدوث حمل متعدد. قد تعتقدين أن إنجاب توأم أو أكثر طريقة رائعة لبدء عائلة إذا كانت لديك مشاكل في الخصوبة. لكن تزيد حالات الحمل المتعدد من خطر الإجهاض ومضاعفات الحمل الأخرى. في الدورات غير المحفّزة، يتم توقيت التلقيح داخل الرحم بالتزامن مع وقت الإباضة الطبيعية. قد يُطلب منك رصد موعد الإباضة باستخدام أجهزة رصد الإباضة، أو قد تتتبع طبيبتك دورتك عبر اختبارات الدم والتصوير بالموجات ما فوق الصوتية. يتم التلقيح داخل الرحم عادة بين اليومين الـ12 و16 من الدورة الشهرية الطبيعية، لكن سيعتمد يومك المحدّد على دورتك الشهرية الفردية. إذا اقترحت أخصائية الخصوبة إجراء التلقيح داخل الرحم خلال دورة محفّزة، فيرجح إعطاؤك أدوية للخصوبة على شكل أقراص أو حقن. عليك البدء بتناول الدواء في وقت قريب من بداية الدورة الشهرية لتحفيز مبيضيك على تكوين بويضات عدة ناضجة للإخصاب بدلاً من بويضتك الواحدة المعتادة في الشهر. يساعد التصوير بالموجات ما فوق الصوتية على تحديد موقع البويضة والتحقق من أنها ناضجة. سيسمح الأمر بالتلقيح في أفضل وقت. ربما تتم الإباضة بشكل طبيعي أو قد يتم إعطاؤك حقنة من هرمون يسمى هرمون الحمل (hCG). بعد ذلك، يتم إدخال الحيوانات المنوية في الرحم خلال 24 ساعة و40 ساعة من حقنة هرمون الحمل، أو عندما يكون لديك ارتفاع في الهرمون المساعد على الحمل (LH). ينتج زوجك عينة من الحيوانات المنوية يتم غسلها لاستخراج أفضل نوعية من الحيوانات المنوية وأكثرها حركة. تضع طبيبتك هذه الحيوانات المنوية مباشرة في الرحم بالقرب من قناة فالوب باستخدام قسطرة (أنبوب) تمر عبر عنق الرحم. وهذا هو الممر الذي تتحرك فيه البويضة للانتقال من المبيض إلى الرحم. إذا كانت قلة الخصوبة لديك غير معروفة الأسباب، فقد يتم إدخال الحيوانات المنوية بحجم أكبر من السوائل بما يفوق المعتاد لكي يتاح لها أن تغمر قناتي فالوب لديك بسهولة أكبر (تغطية قناتي فالوب بالحيوانات المنوية). تستغرق هذه الطريقة بضع دقائق أكثر من الطريقة العادية للتلقيح داخل الرحم، وربما تزيد من فرصك في النجاح. بعد عملية التلقيح داخل الرحم سترتاحين لفترة قصيرة ثم تواصلين حياتك بشكل طبيعي. سيكون بإمكانك إجراء اختبار للحمل خلال أسبوعين تقريباً.
كم من الوقت يستغرق العلاج؟

يعتبر التلقيح في حدّ ذاته واضحاً ومباشراً ولا يستغرق سوى بضع دقائق. إذا كانت دورتك محفّزة، فستحتاجين إلى أخذ أدوية الخصوبة قبل الإباضة.
ما هي معدلات نجاح التلقيح داخل الرحم؟

تعتمد معدلات النجاح على سبب قلة الخصوبة وشدتها وعلى عمرك. في عام 2008، كانت معدلات النجاح في المملكة المتحدة لاستخدام التلقيح داخل الرحم نحو:
16 بالمئة إذا كنت تحت سن الـ35
11 بالمئة إذا كنت بين 35 و39 عاماً
خمسة بالمئة إذا كنت بين 40 و42 عاماً
واحد بالمئة إذا كنت بين 43 و44 عاماً
صفر بالمئة إذا كان عمرك أكثر من 44 عاماً
ينصح بإجراء ما يصل إلى ست دورات من العلاج في حالات قلة الخصوبة غير المفسرة، أو الإصابة الخفيفة ببطانة الرحم المهاجرة، أو إذا كان عدد الحيوانات المنوية لدى زوجك منخفض. إذا واصلت المحاولة ست مرات فستزيدين فرصك في الحمل.
هل هناك أية تأثيرات سلبية للتلقيح داخل الرحم؟

على الرغم من فوائد التلقيح داخل الرحم (انظري القسم أعلاه، هل يمكن أن يفيدنا التلقيح داخل الرحم؟) فهو ليس للجميع.
يعتبر توقيت التلقيح أمراً بالغ الأهمية، لذا يجب أن يكون زوجك قادراً على إنتاج عينة من الحيوانات المنوية في وعاء عند الطلب في العيادة.
قد تشعرين بالألم إذا كانت هناك صعوبة في إدخال القسطرة. ويمكن أن يسبب هذا الإجراء تقلصات شبيهة بأوجاع الدورة الشهرية.
هناك خطر ضئيل جداً للإصابة بمتلازمة زيادة تحفيز المبيض (OHSS) مع الدورات المحفزة. تحدث هذه الحالة الخطيرة عندما يستجيب مبيضاك بشكل جيد جداً لأدوية الخصوبة التي تؤدي إلى الإباضة. ينتفخ المبيضان بسرعة ويتضاعف حجمها مرات عدة عن الحجم الطبيعي ويمكن أن يسربان سوائل إلى بطنك، ما يجعلك تكتسبين وزناً زائداً وتشعرين بالشبع والانتفاخ.
من الضروري جداً استشارة طبيبتك إذا كنت تعتقدين أنك تعانين من متلازمة زيادة تحفيز المبيض. قد تحتاجين إلى البقاء في المستشفى حتى تستقر حالة مبيضيك، وقد تنصحك طبيبتك بإلغاء علاج التلقيح داخل الرحم لهذه الدورة لأن مخاطر حدوث حمل متعدد ستكون كبيرة جداً.




جديد منتدى

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
التلقيح, الرجل, خادم
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التلقيح الصناعي والمجهري , ما الفرق بين التلقيح الصناعي والمجهري خبيره حمل علاج المتأخرات عن الحمل 2 06-11-2016 07:48 AM
التلقيح المجهري ، التلقيح الصناعي والمجهري خبيره حمل علاج المتأخرات عن الحمل 1 14-02-2015 01:07 AM
التلقيح المجهري 2014 , التلقيح الصناعي 2014 ألماسه حساسه علاج المتأخرات عن الحمل 1 14-03-2014 02:59 AM

Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
دعم Sitemap Arabic By

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96