:: بنعشم ( الكاتب : عنيزاوي حنون )       :: قد عاهدت القدر أن أحبك للنهاية ( الكاتب : عنيزاوي حنون )       :: ماهي المؤتفكات ؟ وكيف أهلكوا ؟ ولم أهلكوا؟ ( الكاتب : عنيزاوي حنون )       :: القران الكريم ( الكاتب : عنيزاوي حنون )       :: إذا فقدت شيئا تحبه ... ( الكاتب : عنيزاوي حنون )       :: مثلث التقدير ( الكاتب : أميرة الذوق )       :: دلات شاي و قهوة/ تجميعي ( الكاتب : عنيزاوي حنون )       :: هل تعلم ما معنى قاعا صفصفا ؟ سبحان الله ( الكاتب : عنيزاوي حنون )       :: مشخول سمك ولا اروع من طيبات الشرقيه ( الكاتب : عنيزاوي حنون )       :: التكنولوجيا الأكثر تطورا في الصين لم تكن تعلم بوجودها .!! ( الكاتب : عنيزاوي حنون )      

 

 

 الله يحييك معنآ هـنـا


 
العودة   منتديات شوق > منتديات المواضيع الاسلاميه , منتديات المواضيع العامه , صحيفة اخبار الالكترونية > ركن النقاشات والحوار الجـاد
 

ركن النقاشات والحوار الجـاد القسم يهتم بالمواضيع الحوارية والنقاشات الجادة والمتنوعة

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
#1  
قديم 24-01-2015, 07:31 PM
مسلمه عصريه غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 6175
 تاريخ التسجيل : Jan 2015
 وقتك معانا : 1995 يوم
 أخر زيارة : 27-01-2015 (01:19 PM)
 المشاركات : 1,098 [ + ]
 التقييم : 100
 معدل التقييم : مسلمه عصريه will become famous soon enoughمسلمه عصريه will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي كن أنت الطائر المبصر




جديد منتدى
كن أنت الطائر المبصر



يروى عن" شقيق البلخي" وهو من أهل العبادة والزهد

أنه ودَّع استاذه (أو شيخه) إبراهيم بن أدهم لسفره في تجارة عزم عليها.
وهو فى الطريق الصحراوي رأى طائراً أعمى كسير الجناح، فوقف يتأمل الطائر
ويفكر كيف يجد رزقه في هذا المكان المنقطع.
فلم يمض وقت طويل حتى جاء طائر آخر
فأطعم الطائر كسير الجناح كما يطعم الحمام فراخه.
تعجب شقيق .. من هذا المشهد وأثر فيه ،فقال في نفسه:
إذا كان الله تعالى يرزق هذا الطائر من غير حول منه ولا قوة ولم يهملهفلماذا أذهب الى التجارة و لماذا العناء و السفر وأنا في هذا السن؟!
سأرجع وحتما سيرزقنى الله وعاد الى بيته
وحين وصل زار شيخه فقال له الشيخ :
لماذا عدت يا شقيق.. الم تذهب للتجارة ؟
فقص عليه القصة بأنه رأى في طريقه طائرا اعمى وكسيح
و أخذ يفكر كيف يأكل هذا الطائر ويشرب؟
وبعد قليل جاء طائر آخر يحمل حبا وأطعم الطائر الأعمى ثم سقاه.فقلت طالما ربنا عز وجل رزق الطائر الاعمى الكسيح ..
سأرجع الى بيتى وسط اولادى وارجع لأهلى وبلدى وربي سيرزقني.
هنا قال له ابراهيم بن ادهم:
سبحان الله يا شقيق!..
ولماذا رضيت لنفسك أن تكون الطائر الأعمى العاجز الذي ينتظر عون غيره
ولا تكون أنت الطائر الآخر الذي يسعى ويكدح ويعود بثمرة ذلك على من حوله ؟!
أما علمت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
(اليد العليا خير من اليد السفلى) ...
فقبَّل يده شقيق وقال: أنت أستاذنا يا أبا إسحاق!
وتركه وغدا يسعى كما تسعى الطير التي تغدو خماصاً وتعود بطاناً.

إضــافــة
يقول عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه :
لا يقعدن أحدكم عن طلب الرزق ويقول:
اللهم ارزقني فقد علمتم أن السماء لا تمطر ذهبا ولا فضة .

وقال تعالى:
"هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمْ الأَرْضَ ذَلُولاً فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِنْ رِزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ" صدق الله العظيم ( سورة الملك آية 15) .
وقال تعالى:
"فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ "سورة الجمعة (10)
هاتان الآيتان تتحدثان عن أمر إلهي وهو السعي في طلب الرزق.

فكن أنت الطائر المبصر الذى يأتى للناس بالخير و يفيد الآخرين وتوكل على الله و اجتهد في طلب الرزق، و اسأله رزقا حلالا مباركا فيه.




جديد منتدى

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
آنت, المبصر, الطائر, كن
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الطائر والبيت المهجور تاجر بلا متاجر شغب ريشة لـ تصاميم الاعضاء 28 01-01-2019 04:21 AM
تفسير حلم الطائر فى المنام , معنى الطائر بالحلم لك الشوق ركن المواضيع الإسلامية 1 19-11-2015 05:45 PM
الحصان الطائر مسلمه عصريه ركن النقاشات والحوار الجـاد 0 24-01-2015 03:58 PM
الطائر أبو شوارب !! لك الشوق صور جميله , قسم الصور 0 11-06-2014 09:14 AM

Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
دعم Sitemap Arabic By

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96