:: ماهي المؤتفكات ؟ وكيف أهلكوا ؟ ولم أهلكوا؟ ( الكاتب : نور الشمس )       :: القران الكريم ( الكاتب : هاجسي )       :: إذا فقدت شيئا تحبه ... ( الكاتب : هاجسي )       :: مثلث التقدير ( الكاتب : هاجسي )       :: دلات شاي و قهوة/ تجميعي ( الكاتب : هاجسي )       :: هل تعلم ما معنى قاعا صفصفا ؟ سبحان الله ( الكاتب : نور الشمس )       :: مشخول سمك ولا اروع من طيبات الشرقيه ( الكاتب : نور الشمس )       :: التكنولوجيا الأكثر تطورا في الصين لم تكن تعلم بوجودها .!! ( الكاتب : نور الشمس )       :: عروض نسائية من نيسان للسعوديات بمناسبة مرور عامين على قيادة المرأة ( الكاتب : مسترٍيحٍ آلُِبَآلُِ )       :: شيفروليه سبارك 2020 .. الاقتصادية بنسخة محدثة ( الكاتب : مسترٍيحٍ آلُِبَآلُِ )      

 

 

 الله يحييك معنآ هـنـا


 
العودة   منتديات شوق > منتديات المواضيع الاسلاميه , منتديات المواضيع العامه , صحيفة اخبار الالكترونية > ركن النقاشات والحوار الجـاد
 

ركن النقاشات والحوار الجـاد القسم يهتم بالمواضيع الحوارية والنقاشات الجادة والمتنوعة

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
#1  
قديم 24-01-2015, 08:37 PM
مسلمه عصريه غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 6175
 تاريخ التسجيل : Jan 2015
 وقتك معانا : 1995 يوم
 أخر زيارة : 27-01-2015 (01:19 PM)
 المشاركات : 1,098 [ + ]
 التقييم : 100
 معدل التقييم : مسلمه عصريه will become famous soon enoughمسلمه عصريه will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي متى نصل إلى تفكير هذه المعلمة؟




جديد منتدى
متى نصل إلى تفكير هذه المعلمة؟

هون عليك يا أخي في البداية هي ليست في البلاد العربية إنها في أمريكا ، ماذا فعلت هذه المعلمة لتنقذ شابا في السادسة عشرة من عمره من الانتحار من غير أن تعلم.

خلاصة هذه الحكاية الطريفة أن معلمة الصف الثاني متوسط ، أرادت أن تفعل شيئا جميلا لتعود الطلاب على مهارة
الاتصال وذلك بتكليفهم بمشاريع تربي لديهم الشعور بالمسئولية وتبعد عنهم رداء الخجل ، قامت هذا المعلمة فوزعت على تلاميذ فصلها كل طالب أعطته ثلاثة أوسمه تعلق على الصدر وقالت لكل واحد ، إني أعترف لك بالفضل لأنك قدمت لي كذا وكذا ثم وضعت الوسام على صدره ، وقالت له خذ هذه ثلاثة أوسمه أعطها شخصا له تاثير قوي في حياتك كنوع من العرفان له بالجميل

فانطلق أحد الطلاب إلى أحد الموظفين في إحدى الدوائر وكان يعرفه إذ أنه قدأرشده إلى الأسلوب السليم لاختيار مهنة المستقبل ، وعند اللقاء به وضح له سبب مجيئه ، وأنه مدين له بالعرفان على ماقدمه له من معروف ثم وضع الطالب الوسام على صدر الموظف وشكره وذهب ، أما الموظف فانطلق مسرعا إلى رئيس الشركة وكان من النوع الذي يتشكى من وضع الشركة فقابله الموظف الصغير وقال إنني أعترف لك بالجميل الذي قدمته لي فأنت رجل مبدع تستحق الشكر والثناء ثم قام الموظف ووضع الوسام على صدر رئيس الشركة فسر كثيرا وقال الموظف الصغير خذ هذا الوسام وأعطه من يعز عليك ,,,,

في نهاية الدوام خرج رئيس الشركة من عمله مسرورا فلم يتعود أن يحظى بهذا التقدير والاعتراف بموهبته وإبداعه من قبل مرؤوسيه ، ذهب لبيته ولكنه في المساء صار يفكر لمن يعطي هذا الوسام الذي أعطاه له الموظف الصغير ، وهو منشرح الصدر وذكر ذلك لأهله زوجته وأولاده ، فكر ثم فكر واستقر رأيه ان يعطي الوسام لابنه ذي 16 عاما في عنفوان المراهقة ، نادى رئيس الشركة ابنه وقال له :
جاءني أحد الموظفين وشكرني لأني مبدع وعلى اهتمامي به ، وأعطاني هذا الوسام الذي استقر رأيي على أن أعطيك إياه لأني مقصر في حقك ، فقد سرق وقتي العمل في الشركة ولم تدع لي مشاغلي وقتا أجلس فيه معك فتفضل هذا الوسام وسامحني على التقصير ، ولما هم الوالد بتعليق الوسام على صدر ابنه بكى الولد بكاء شديدا واهتز جسمه وقال لوالده بصوت حزين وبعبارات تقطع القلب ،والدي :
أنا في الليلة الماضية دخلت عليك الغرفة أنت ووالدتي وأنتما نائمان فقلت في نفسي هما نائمان لاأحد يهتم بي ، ثم قررت بعد ذلك أن أتخلص من حياتي فكتبت على ورقة هذه العبارة ( والدي والدتي سامحاني ، لم يعد لوجودي معنى ) ثم وضعت الورقة تحت وسادتي ، أما الان، فلاحاجة لهذه الرسالة فقد أنقذني هذا الوسام من الانتحار ، فضم الأب ابنه على صدره وقال :
أعذرني يا بني ، ما أردت لك هذا ، ماذا ستكون حياتي بعد فقدك إنني سوف أكون مذنبا طول حياتي ولن يطهر جلدي من هذا الخطأ ماء البحر ، وبعدما تصافحا ، وعد الأب ابنه أنه سيكون في مقدمة اهتماماته ، كما أن الأب عاد إلى عمله منشرح الصدر ولم يعد يتشكى كما كان أولا وسر لتغيره بقية أفراد الشركة .

هل نحن قادرون على أن نفعل مثلما فعلت هذه المعلمة ؟ أم أن هناك قيودا تقيدنا وسلاسل الروتين والبيروقرطية والجهل يخيم علينا ، هل سنجد يوما ما معلما ومعلمة ينعمان بهذه الحرية التي تمتعت بها هذه المعلمة ، متى؟؟؟؟؟؟




جديد منتدى

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
متى, المعلمة؟, تفكير, إلى, هذه, وسم
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف تحدد مصداقية الوظائف المعلنة على الانترنت غوايش برامج كمبيوتر مجانية , العاب كمبيوتر 1 29-12-2018 12:27 AM
فتشت الزوجه المعلمة هاتف زوجها العسكري فوجدت اسم ...( سيدة أحلامي )... مشاعر مبعثره •. قسم الالعاب والمرح والتسلية ..« 6 18-04-2017 11:12 PM
قصة عن المعلمة والتلميذ سيدة القصر شـوق القصص والروايات 9 02-11-2016 06:00 PM
سر الليلة المظلمة الفؤاد ركن المواضيع العــامة 6 13-02-2016 08:59 PM

Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
دعم Sitemap Arabic By

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96